إعلان تاسدويت اينوزار”الجامعة الشتوية” أكادير 2-3-4 فبراير 2007

عقدت الشبكة الأمازيغية من اجل المواطنة أيام 2، 3 و 4 فبراير2007 بأكادير جامعتها الشتوية الأولى ك” فضاء للنقاش و الحوار و التكوين من اجل أمازيغية قوية و صامدة” وبعد الإعلان عن الخطة الوطنية لأزطا لسنة 2007 من أجل مناهضة كافة أشكال التمييز ضد الامازيغية و تدارس المشاركون و المشاركات القضايا التنظيمية و الفكرية.

و بعد الوقوف على الوضعية العامة و الظروف العصيبة التي تمر منها الحركة الأمازيغية في علاقتها بمجمل قضايا المجتمع خلصت الجامعة إلى ما يلي:

يان/ نسجل

- استمرار هيمنة العقلية التقليدانية المحافظة العروبية المبنية على الإقصاء للمطالب المشروعة للأمازيغ.

- تكريس الفكر الأحادي و محاولة اغتيال و إجهاض كل المبادرات التي تعمل على تثبيت التعدد الثقافي بما ينسجم و هوية الشعب المغربي .

- تغييب الجرائم المرتكبة في حق الأمازيغ من خلال تقريري هيئة الإنصاف و المصالحة و تقييم الدولة لتجربتها في ما سمي بخمسين سنة من التنمية البشرية.

 

سين/ نقر

بان سياسة الدولة الاقتصادية و الاجتماعية و الثقافية التي مورست في المغرب منذ 1956 لم تنتج إلا:

السطو على أراضي الفلاحين و المؤسسات الاقتصادية من طرف عملاء الاستعمار و البورجوازية الريعية مما أدى إلى تدمير ما تبقى من البنية الاجتماعية للأمازيغ تحت يافطة الوطنية و الاستقلال مما أعاق تطورها الطبيعي .

الهيمنة الإيديولوجية عبر ظهير 1965 المتعلق بالتعريب و التوحيد و المغربة كمخطط لإقبار الهوية الأمازيغية. حكومات متعاقبة عملت على تنفيذ و تعميق السياسات التي أدت إلى :

– استحواذ طبقة اجتماعية مؤسسة على ارتباطات عائلية على ثروات البلاد و الانفراد بالقرار السياسي و الاقتصادي على حساب عموم الشعب المغربي.

– تعميم الفقر و محاصرة المناطق التي عرفت بوادر رد الفعل ضد سياسة الإقصاء (طاطا، سيدي افني، ولماس ـ الريف

– توسيع دائرة البطالة بالتسريح الجماعي للعمال و تجريم العمل النقابي وعدم توفير فرص شغل تضمن الكرامة الإنسانية.

– الهجرة القصرية لملايين المغاربة نحو أحزمة الفقر بالمدن أو إلى الضفة الأخرى في غياب رؤية موضوعية لمعالجة الآثار المترتبة عنها.

- غصب حقوق المرأة عبر مدونة لا تستجيب للمطالب الكاملة للحركة الامازيغية والحقوقية .

- قمع الحريات العامة و الحق في التجمع وتأسيس الجمعيات عبر منع التجمعات العامة وما يترتب عنها من محاكمات التعسفية والمس بالحق في التنظيم ( المؤتمر التأسيسي للحزب الديموقراطي الامازيغي بمراكش ـ جمعية حملة الشواهد المعطلين بايمي اوكادير ـ الحركات الاحتجاجية بافني ).

كراض/ و بناء على ما سبق ندعو

- مكونات الحركة الأمازيغية و كل الديمقراطيين إلى الاصطفاف و التشبث بترسيم الأمازيغية لغة وهوية في دستور علماني ديمقراطي فدرالي فاصل للسلط.

- الدولة المغربية إلى تطبيق و المصادقة و رفع التحفظات على الاتفاقيات و العهود و البرتوكولات الدولية في مجال حقوق الإنسان.

- إلى فك الارتباطات الدولية و الإقليمية المبنية على أسس قومية أو عرقية أو دينية و البحث عن بدائل جيوستراتيجية تخدم مصالح المغاربة.

- إلى إشراك المكون الأمازيغي في أي حل لقضية الصحراء باعتبارها جزء لا يتجزأ من ارض تامزغا.

- القطع مع تزييف الإرادة الشعبية و العمل على تمكين المؤسسات التشريعية و التنفيذية و المنتخبة من سلط حقيقية تستمد شرعيتها من انتخابات تحترم المعايير الدولية للانتخابات الحرة و النزيهة و الشفافة.

و في الأخير تحي  عاليا كل المشاركين و المشاركات وعلى روح المسؤولية و الانضباط في إنجاح أشغال الجامعة الشتوية و تدعو كافة المناضلين و المناضلات إلى الانخراط في دينامية النضال الأمازيغي و رص صفوف الحركة لمواجهة التحديات المطروحة لربح كل الرهانات المستقبلية.

عن الجامعة الشتوية أكادير

أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s


%d مدونون معجبون بهذه: